صدى الارز

كل الأخبار
مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

لودريان يصل اليوم ويحدد مواعيد للقاء 4 مرشحين رئاسيين

يتضمن جدول زيارة الموفد الفرنسي جان إيف لودريان الى بيروت اليوم مواعيد مع أربعة أسماء مرشحة للرئاسة اللبنانية وهم: جهاد أزعور، سليمان فرنجية، زياد بارود وجوزاف عون، وذلك بعد لقاءاته الرسمية التي تشمل رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي والبطريرك الماروني بشارة الراعي، فضلا عن ممثلي الكتل النيابية والأحزاب الرئيسية الذين سيلتقيهم على غداء عمل في السفارة الفرنسية يوم الجمعة.

واللافت، ورود اسم قائد الجيش العماد جوزاف عون بين قائمة المرشحين لرئاسة الجمهورية، لأول مرة، على هذا النحو، علما ان اسمه في التداول السياسي والإعلامي ليس بجديد، إنما رافق المرحلة الممتدة، منذ رفضه وضع الجيش في مواجهة التظاهرات الشعبية الغاضبة التي اجتاحت لبنان بدءا من العام 2019، إلا ضمن حدود منع إغلاق الطرق الرئيسية.

وبالطبع، ان لقاء لودريان للمرشحين الأربعة «الرئاسيين» سيكون محوره حديث الرئاسة، والعامل الإضافي الذي برر اختيارهم وحدهم من دون باقي الأسماء الرئاسية المتداولة، هو أنهم نالوا أصواتا في جلسة الانتخاب العقيمة الأخيرة.

ويأتي هذا الاهتمام الفرنسي بآخرين مع سليمان فرنجبة، نتاج اللقاءات الدولية والإقليمية الأخيرة مع التوجهات الفاتيكانية، الرافضة لتغييب دور بكركي والأحزاب المسيحية الكبرى عن الحراك الرئاسي الفرنسي في مراحله السابقة.

وقالت صحيفة «الديار» ان لودريان سيلتقي أيضا على حدة، كلا من: سمير جعجع وسامي الجميل وتيمور جنبلاط ومحمد رعد يوم الخميس.

إنضموا الى قناتنا على يوتيوب

وعن ردود الفعل السياسية، على خروج اسم قائد الجيش من التداول الافتراضي إلى التعاطي الجدي، على مستوى الموفد الرئاسي الفرنسي، يقول جبران باسيل رئيس تيار الوطني الحر لقناة ال بي سي: أنا لست ضد قائد الجيش جوزاف عون، ولكن كيف يمكن لحكومة تصريف أعمال أن تعدل الدستور، من أجل انتخاب قائد الجيش؟

وأضاف باسيل: «اسم جوزاف عون من الأسماء المطروحة، وأنا لست ضده لكني لا أرى أنه ينطبق عليه المشروع الإصلاحي، ولن أسمح بأن يكون التيار الوطني الحر ضمن مشروع محكوم بالفشل، وإذا حصل اتفاق دولي على قائد الجيش فلن أنصاع له.

أما رئيس القوات اللبنانية د.سمير جعجع، وردا على سؤال عن قائد الجيش الذي كان السباق لطرح اسمه للرئاسة، وما إذا كان لايزال على موقفه. فأجاب: جهاد أزعور مازال خيارنا، والآن ليس الوقت المناسب للتخلي عنه، أما بالنسبة لقائد الجيش فإنه يحتاج إلى 86 صوتا (ثلثي أعضاء مجلس النواب) ليتم انتخابه «ولا مشكلة لدينا إن أتى بنتيجة اتفاق».

ولم يتوقع جعجع، في حديث لجريدة «لوريان لوجور» الناطقة بالفرنسية أمرا غير عادي من زيارة لودريان، لأن المشكلة في الزعماء المحليين، وشكك في حدوث أي اختراق على هذا المستوى ما لم تضغط فرنسا والسعودية على إيران لدفع حزب الله باتجاه تليين موقفه، وهذا أمر غير محتمل.

في غضون ذلك، بدأ وفد من البرلمان الأوروبي زيارة رسمية للبنان، للبحث في الأوضاع السياسية والمالية والاجتماعية، ومكافحة الفساد والمسؤولية اللازمة في مواجهة الأزمة. وإلى جانب القيادات السياسية، سيلتقي الوفد الذي يشارك فيه نواب أوروبيين من فرنسا والبرتغال وإسبانيا وإستونيا، مع منظمات المجتمع المدني، وسيشارك الوفد الأوروبي أيضا في الاجتماع الأوروبي – اللبناني في مجلس النواب اليوم الأربعاء. وقد تمنى رئيس مجلس النواب نبيه بري أن يبادر الاتحاد الاوروبي الى مساعدة لبنان في إيجاد حل سريع لمسألة النازحين التي بلغت من الخطورة بحيث لم يعد باستطاعة لبنان تحملها.

على الصعيد الحكومي، استبعدت مصادر حكومية أن يوافق مجلس الوزراء في جلسته اليوم الأربعاء، على مرسوم ترقية ضباط الجيش من رتبة عقيد إلى عميد، إفساحا في المجال للاتفاق على ملء ثلاثة مواقع شاغرة في المجلس العسكري نتيجة الإحالة الى التقاعد. وهم رئيس الأركان اللواء أمين العرم ومدير الإدارة العميد مالك شمص، والمفتش العام العميد ميلاد اسحق.

تابعوا أخبارنا على Google-News

نلفت الى أن منصة صدى الارز لا تدعي بأنها وسيلة إعلامية بأي شكل من الأشكال بل هي منصة الكترونية ملتزمة القضية اللبنانية ( قضية الجبهة اللبنانية) هدفها الأساسي دعم قضية لبنان الحر و توثيق و أرشفة تاريخ المقاومة اللبنانية منذ نشأتها و حتى اليوم

ملاحظة : التعليقات و المقالات الواردة على موقعنا تمثل حصرا وجهة نظر أصحابها و لا تمثل آراء منصة صدى الارز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكتشاف المزيد من صدى الارز

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading