صدى الارز

كل الأخبار
مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

“وول ستريت جورنال”: نشر 100 ألف جندي إسرائيلي عند حدود لبنان

أفادت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية الثلاثاء، بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يقاوم ضغوطا من شتى الاتجاهات في إسرائيل لتوجيه “ضربة حاسمة ضد حزب الله في لبنان”.
وقالت الصحيفة، إنه “في ظل التهديد بهجوم حزب الله الذي يلوح في الأفق على شمال إسرائيل، يضغط المسؤولون العسكريون وسكان المنطقة الحدودية على نتنياهو لتوجيه ضربة حاسمة للحزب”.
ولفتت إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يقاوم مطالبات السكان القريبين والجيش الإسرائيلي باتخاذ إجراء على الحدود اللبنانية، بعدما أجلت الحكومة عشرات الآلاف من الإسرائيليين من 42 مستوطنة خلال الأسابيع الماضية.
وأفادت الصحيفة بأن هذه القضية أصبحت نقطة خلاف في مجلس الوزراء الحربي، حيث دعا وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت إلى القيام بعمل عسكري أوسع ضد حزب الله، لكن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مارست ضغوطا على نتنياهو للامتناع عن اتخاذ خطوات في لبنان يمكن أن تؤدي إلى اتساع رقعة الحرب.
ونقلت “وول ستريت جورنال” عن مسؤولين إسرائيليين تأكيدهم أن الجيش الإسرائيلي نشر 100 ألف جندي على الحدود مع لبنان.
يأتي ذلك، بينما يواصل حزب الله استهداف المواقع الإسرائيلية الحدودية بأنواع متعددة من الأسلحة، موقعا خسائر في صفوف الجيش الإسرائيلي، فيما ترد القوات الإسرائيلية بقصف قرى حدودية لبنانية ومواقع تابعة للحزب.
وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله قال في أول خطاب له عقب عملية “طوفان الأقصى”، إن جبهة لبنان خففت جزءا كبيرا من القوات الإسرائيلية التي كانت ستسخر للهجوم على غزة، مشيرا إلى أن “ثلث قوات إسرائيل البرية متواجد عند الحدود اللبنانية ونصف القوات البحرية وربع القوات الجوية وما يقارب نصف الدفاع الصاروخي وقرابة ثلث القوات اللوجستية موجه باتجاه جبهة لبنان”.
وشدد على أن “لبنان هو جبهة إسناد لغزة، وما يحدث على الحدود اللبنانية لن يتم الاكتفاء به”.

تابعوا أخبارنا على Google-News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكتشاف المزيد من صدى الارز

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading