صدى الارز

مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

نجيب ساويرس في ختام «الجونة السينمائي»: هذه الدورة مهداه لأهالينا في فلسطين

اختتمت مساء الخميس في مصر فعاليات الدورة السادسة من مهرجان الجونة السينمائي، بحضور عدد كبير من الفنانين.
واحيا حفل الختام فريق «كاريوكي» الغنائي، بأغنية «تلك قضية»، التي قدمها الفريق مؤخرا تضامنا مع الشعب الفلسطيني في غزة، الذي يتعرض للمجازر الوحشية بشكل يومي منذ أكثر من 75 يوما.
وفي كلمته قال المهندس نجيب ساويرس، مؤسس مهرجان الجونة السينمائي: «كان من الصعب إنجاز هذه الدورة، وجلست مع سميح وتناقشنا في الأمر، واتفقنا على أنه في النهاية تمضي الحياة، ولا يمكن لأحد أن يشكك في نوايانا وتعاطفنا مع أهالينا، والمميز في هذه الدورة أنها مهداة لأهالينا في فلسطين، وأنا عندما أرجع بالذاكرة للأفلام التي تدور في ذهني منذ وقت طويل أجدها تتحدث عن تعاطف أو أمور إنسانية، لذلك قرروا أن تحتوي الدورة على الأفلام الداعمة للإنسانية».
وأعلنت جوائز المهرجان، حيث ذهبت جائزة نيتباك لأفضل فيلم آسيوي، إلى «من عبدول إلى ليلى» للمخرجة ليلى البياتي، وهي مخرجة عراقية الأصل تقيم في فرنسا.
أما لجنة تحكيم الاتحاد الدولي لنقاد السينما (فيبريسي)، فذهبت جائزتها إلى «بوابة هوليوود» (هوليوودغيت)، وإلى إبراهيم نشأت، وهو مخرج مصري مقيم في ألمانيا.
وذهبت جائزة نجمة الجونة لأفضل فيلم عربي قصير، إلى (يرقة) إخراج ميشيل ونويل كسرواني من لبنان (فرنسا).
كما ذهبت نجمة الجونة البرونزية للفيلم القصير إلى «أخيرًا، اليوم الموعود» من إخراج كارولينا فيرغارا من الأرجنتين. وذهبت نجمة الجونة الفضية للأفلام القصيرة إلى البحر الأحمر يبكي من إخراج فارس الرجوب من الأردن. وذهبت نجمة الجونة الذهبية للفيلم القصير إلى أعدك للمخرجة سام ماناكسا من الفلبين.
وذهبت جائزة نجمة الجونة الخضراء إلى «كرورا» من إخراج جواو سالافيزا ورينيه نادر ميسورا من البرازيل. كما ذهبت جائزة نجمة الجونة لأفضل فيلم وثائقي عربي إلى «ماشطات» من إخراج سونيا بن سلامة، من تونس.
وذهبت جائزة الجونة النجمة البرونزية للسينما الوثائقية إلى «على قارب أدامان» من إخراج نيكولا فيليبير من فرنسا.
كما ذهبت جائزة نجمة الجونة الذهبية لأفضل فيلم وثائقي إلى «بوابة هوليوود» (هوليوودغيت) من إخراج إبراهيم نشأت.
وذهبت جائزة سينما من أجل الإنسانية (جائزة الجمهور) إلى «وداعًا جوليا»، إخراج محمد كردفاني من السودان.
وبهذا تكون قد انتهت فعاليات دورة استثنائية من مهرجان الجونة السينمائى بعد تأجيلها عن الموعد المحدد في أكتوبر/ تشرين الماضى بسبب أحداث غزة والقصف المستمر من العدوان الاسرائيلى، حيث تم إضافة برنامج مُهدى إلى السينما الفلسطينية، إلى جانب برنامج المهرجان، ليتضمن عرض مجموعة أفلام عن فلسطين بالتعاون مع مؤسسة الفيلم الفلسطيني.
وافتتحت فعاليات الدورة السادسة الأسبوع الماضي، بدون مظاهر احتفالية، تضامنا مع الأشقاء في غزة، حيث حرصت إدارة المهرجان على إلغاء فعاليات السجادة الحمراء، وكذلك أجواء البهجة التي عرف بها المهرجان منذ انطلاقته 2017، كما طالبت الإدارة الحضور أيضا بارتداء ملابـس سوداء.

تابعوا أخبارنا على Google-News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *