صدى الارز

كل الأخبار
مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

من هم المندوبون؟.. ورقة الحسم بانتخابات أمريكا التمهيدية والرئاسية

تختلف الانتخابات الأمريكية في تفاصيلها عن باقي العالم، ففي غالبية دول العالم تكون أصوات الناخبين هي عامل الحسم في الفوز لكن في الولايات المتحدة الأمريكية يكون حسم الفائز في يد «المندوبين» مهما حصل الناخب على أصوات.

من هم المندوبون؟

المندوبون هم مجموعة من المواطنين تعيّنهم الولايات للإدلاء بأصواتهم لانتخاب الرئيس ونائبه نيابة عن جميع المواطنين الأمريكيين. وهناك نوعين منهم مندوبو كل حزب ممن يختارون مرشحه لتمثيله في الانتخابات التمهيدية، ومندوبون يختارون الرئيس من بين مرشحي الأحزاب المختلفة في «المجمع الانتخابي»، لذلك فإن الهيئة الانتخابية تمثل نموذجا لانتخابات بطريقة غير مباشرة.

طريقة اختيار المندوب

يمكن لأي مواطن أمريكي يحظى بتأييد سكان الولاية، التي يقيم فيها، أن يصبح مندوبا، ويتم تعيينه من قبل قيادة الحزب في كل ولاية، وعادة يكونوا من أعضاء الكونغرس أو من العسكريين المتقاعدين أو المشاهير.

وتختلف عملية اختيار أعضاء الهيئة الانتخابية من ولاية إلى أخرى، وعادة تقوم الأحزاب السياسية بتسمية أعضاء الهيئة الانتخابية خلال مؤتمرات حزبية أو من خلال التصويت في اللجنة المركزية للحزب.

وللحزب الجمهوري 2429 مندوبا، فيما لدى الحزب الديمقراطي 3934 مندوبا.

إنضموا الى قناتنا على يوتيوب

المندوبون بالانتخابات التمهيدية

يشارك مندوبو الحزب من كل ولاية في المؤتمر العام للحزب، ويجلس مندوبو كل ولاية بجوار بعضهم البعض، ويحملون لافتات عليها اسم مرشح الحزب الذي يتمتع بتأييدهم، ويقوم وفد كل ولاية باختيار مرشحه لخوض الانتخابات الرئاسية رسميا.

ويشهد كل مؤتمر حزبي تصويت المندوبين للمرشح الفائز بالانتخابات التمهيدية، في محاولة لإظهار الوحدة والوقوف خلف المرشح الفائز والتغلب على صراعات وانقسامات مرحلة الانتخابات التمهيدية، ويلتزم المندوبين المنتخبين بالتصويت، وفق معطيات نتائج الانتخابات في الولايات التي يمثلونها.

موعد المؤتمر العام

ويعقد المؤتمر الوطني العام للحزب الجمهوري في يوليو/تموز في ميلووكي في ولاية ويسكنسن، ومؤتمر الحزب الديمقراطي في أغسطس/آب في شيكاغو في ولاية إيلينوي.

ويثبت المندوبون أيضا خيار المرشح الذي سيشغل منصب نائب الرئيس ويكشف عن هويته عادة قبل أيام من انعقاد المؤتمر العام.

«الثلاثاء الكبير»

يصوت ملايين الأمريكيين في الانتخابات التمهيدية، الثلاثاء، في يوم يطلق “الثلاثاء الكبير” لاختيار مرشحهم للانتخابات الرئاسية المقبلة، لكن بسبب نظام الانتخابات التمهيدية الخاص جدا، لن يكون لكثير من هذه الأصوات أي ثقل يذكر.

ويأتي “الثلاثاء الكبير” عادة في الخامس من مارس/آذار، وهو يوم حسم رئيسي كون التصويت يتم خلاله في 15 ولاية تقريباً، والتي ترسم بشكل واضح حظوظ كل مرشح للظفر بتأييد حزبه.

 

«المندوبون» أهم من الأصوات

ومن أجل الحصول على بطاقة حزبهم للانتخابات الرئاسية ينبغي على المرشحين الحصول على عدد معين من المندوبين ولا يهم في هذا الإطار العدد الإجمالي للأصوات التي يحصلون عليها للوصول إلى هذه النتيجة.

وتجرى الانتخابات التمهيدية للحزبين الجمهوري والديمقراطي كل 4 سنوات لاختيار المندوبين الذين سيصوتون لاختيار المرشح خلال المؤتمر العام للحزب رسميا.

وغالبية الولايات الـ15 التي تنظم انتخابات تمهيدية في إطار “الثلاثاء الكبير” تختار مندوبيها على أساس المبدأ نفسه، أي أن المرشح الذي يحصل على أكبر عدد من الأصوات يحصل على العدد الإجمالي لمندوبي كل ولاية، والحلول في المرتبة الثانية قد يعني عدم الحصول على أي مندوب.

مندوبو «المجمع الانتخابي»

لا يقوم الناخبون الأمريكيون بانتخاب رئيسهم بطريقة مباشرة، إنما يتم تحديد هوية الرئيس من قبل هيئة انتخابية يطلق عليها اسم “المجمع الانتخابي” وتتكون الهيئة من 538 مندوبا.

ويحدد القانون لكل ولاية عددا معينا من الأصوات بالمجمع الانتخابي بحسب عدد سكانها وعدد النواب الذين يمثلونها في الكونغرس، وهذا العدد يوازي عدد أعضاء الكونغرس بمجلسيه النواب والشيوخ، علاوة على 3 أعضاء من مقاطعة كولومبيا التي توجد فيها العاصمة واشنطن.

كيف يجرى الانتخاب؟

يُجرى الانتخاب وفقا لقاعدة أن الولاية تعتبر دائرة انتخابية واحدة، فالمرشح الذي يحظى بأغلبية الأصوات فيها يحصل على أصوات كل مندوبي الولاية. لكن ولايتا نبراسكا ومين لا تتبعان هذه الطريقة، وتستخدمان النظام النسبي، فإذا فاز مرشح بنصف عدد الأصوات فإنه يحصل على نصف عدد المندوبين فقط.

كم صوتا يحتاج المرشح للفوز؟

يحتاج المرشح الفائز لدخول البيت الأبيض إلى 270 صوتا (النصف +1) -على الأقل- من مجمل أصوات أعضاء المجمع الانتخابي

الخطوة الأخيرة.. اختيار الرئيس

تعرض نتائج تصويت «المجمع الانتخابي» على الكونغرس، وهو بدوره يجتمع بمجلسيه النواب والشيوخ في يناير/كانون الثاني، لإحصاء أصوات المندوبين وإعلان نتائج الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، وذلك قبل أيام من تنصيب الرئيس الجديد.

فرص المرشحين الجمهوريين

بالنسبة لنيكي هيلي المرشحة الوحيدة المتبقية على طريق دونالد ترامب للحصول على ترشيح الحزب الجمهوري، قضى هذا النظام على فرصها بشكل شبه تام، إذ أنه يميل إلى خدمة مصلحة المرشح الأوفر حظا.

وحققت حاكمة كارولاينا الجنوبية السابقة 40% من الأصوات في هذه الولاية لكنها لم تحصل إلا على 3 مندوبين في حين فاز ترامب بـ47 مندوبا.

والأحد الماضي، فازت هايلي بالانتخابات التشريعية في العاصمة الفدرالية واشنطن، في أول فوز لها وحصلت على 19 مندوبا.

كم يحتاج ترامب وبايدن؟

ويحتاج دونالد ترامب إلى 1215 مندوبا من أصل 2429 لضمان الحصول على ترشيح الحزب الجمهوري.

وقد فاز في 8 ولايات ومناطق شهدت انتخابات حتى الآن محققا أكثر من 247 مندوبا في مقابل 24 فقط لنيكي هايلي، وخلال “الثلاثاء الكبير” سيتم اختيار أكثر من ثلث المندوبين.

ويهيمن الرئيس السابق على السباق وقد يتجاوز العدد المطلوب من المندوبين بحلول 19 مارس/آذار حتى لو أن الانتخابات التمهيدية تستمر حتى مطلع يونيو/حزيران.

ويعتمد الحزب الديمقراطي المبدأ نفسه ولديه 3934 مندوبا، وينبغي على جو بايدن الذي يعتبر حصوله على ترشيح حزبه قضية شكلية أن يفوز بتأييد 1968 مندوبا. وحصل حتى الآن على 206 مندوبين وقد يضمن ترشيحه اعتبارا من مارس/آذار أيضا.

ويتوقع أن تكون المواجهة الجديدة بين جو بايدن ودونالد ترامب أكبر المرشحين سنا في تاريخ الانتخابات الرئاسية الأمريكية، أطول حملة انتخابية في تاريخ الولايات المتحدة.

تابعوا أخبارنا على Google-News

نلفت الى أن منصة صدى الارز لا تدعي بأنها وسيلة إعلامية بأي شكل من الأشكال بل هي منصة الكترونية ملتزمة القضية اللبنانية ( قضية الجبهة اللبنانية) هدفها الأساسي دعم قضية لبنان الحر و توثيق و أرشفة تاريخ المقاومة اللبنانية منذ نشأتها و حتى اليوم

ملاحظة : التعليقات و المقالات الواردة على موقعنا تمثل حصرا وجهة نظر أصحابها و لا تمثل آراء منصة صدى الارز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكتشاف المزيد من صدى الارز

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading