صدى الارز

كل الأخبار
مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

بوليتيكو عن مسؤولين: قلق من تنفيذ حزب الله هجمات ضد أمريكيين داخل وخارج الولايات المتحدة

رفض المسؤولون تقديم المزيد من التفاصيل عن نوع الهجمات المحتمل أن يقوم بها الحزب اللبناني، لكنهم قالوا إن الحزب لديه قدرات لا تمتلكها الجماعات الأخرى في المنطقة.

نقلت صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية عن أربعة مسؤولين مطلعين على المعلومات الاستخبارية قولهم، إن هناك خطرًا متزايدًا من قيام مقاتلي حزب الله اللبناني بتنفيذ ضربات ضد الأمريكيين في الشرق الأوسط، وربما استهدافهم داخل الولايات المتحدة.

وقال المسؤولون إنه من المرجح أن يستهدف الحزب اللبناني بداية أفرادًا أمريكيين في منطقة الشرق الأوسط.

وقال اثنان من المسؤولين، إن وكالات المخابرات الأمريكية المعنية بجمع معلومات حول حزب الله تشير إلى أن الحزب قد ينوي تنفيذ هجمات ضد القوات الأمريكية أو الموظفين الدبلوماسيين في الخارج.

وأشار المسؤولون، إلى أن فرصة الهجوم على الأراضي الأمريكية تتزايد أيضًا مع تصاعد التوترات في المنطقة.

إنضموا الى قناتنا على يوتيوب

“حزب الله يمتلك قدرات لا تمتلكها الجماعات الأخرى”

وقال أحد المسؤولين لـ”بوليتيكو” في إشارة إلى هجوم محتمل على الولايات المتحدة: “قد يستغل حزب الله القوة التي يمتلكها، إنه أمر يدعو للقلق”.

ورفض المسؤولون تقديم المزيد من التفاصيل عن نوع الهجمات المحتمل أن يقوم بها الحزب، لكنهم قالوا إنه يمتلك قدرات لا تمتلكها الجماعات الأخرى في المنطقة.

وأكد المسؤولون أن لدى حزب الله شبكة دولية واسعة يمكنها أن تسهم في تنفيذ هجوم في الولايات المتحدة من خلال استخدام نشطائه.

واعتبرت “بوليتيكو” أن أيًا من السيناريوهين المحتملين، هجوم على الأراضي الأمريكية، أو على قوات أو دبلوماسيين في الخارج، من شأنه أن يوجه ضربة لإدارة الرئيس جو بايدن التي عملت على منع اتساع الحرب بين إسرائيل وحماس إلى صراع إقليمي وإبعاد القوات الأمريكية عن المعركة.

ومن المحتمل أيضًا أن يعيد واشنطن للمواجهة في الشرق الأوسط في وقت تحاول فيه صب تركيزها على مواجهة الصين وروسيا.

ورفض مجلس الأمن القومي ومكتب التحقيقات الفيدرالي والمركز الوطني لمكافحة الإرهاب التعليق.

لكن كبار المسؤولين في إدارة بايدن قالوا بشكل علني بعد 7 تشرين الأول/ أكتوبر، إنهم يعتقدون أن إيران والجماعات الموالية لها لا يسعون إلى حرب إقليمية أوسع أو مواجهة مع الولايات المتحدة.

وقد تعرضت القوات الأمريكية في الشرق الأوسط بالفعل لهجمات متعددة من قبل مجموعات أخرى ترتبط بإيران، بما في ذلك حركة النجباء، وهي جماعة عراقية شبه عسكرية.

تابعوا أخبارنا على Google-News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *