صدى الارز

كل الأخبار
مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

إستهداف سيّارة بين عيترون وعيناثا.. استشهاد 4 أشخاص بينهم أطفال

إستهدفت القوات الاسرائيلية، مساء اليوم الأحد، سيارة مدنية على طريق عيناثا – عيترون في قضاء بنت جبيل.

وفي التفاصيل، أنّ سيارتَين تعرّضتا لغارة من مسيّرة إسرائيلية كانتا تسيران خلف بعضهما، الأولى يقودها الصحافيّ سمير عبد الحسين أيوب (مراسل قناة روسيّة وهو من بلدة عيناثا) وخلفه سيّارة CRV تقودها المواطنة هدى عبد النبي حجازي (ابنة شقيقة الصحافيّ سمير أيّوب) وبرفقتها والدتها وأولادها الثلاثة؛ فأصيبت سيّارة الـCRV إصابة مباشرة وانقلبت إلى جانب الطَّريق واندلعت فيها النيران، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام.

وأدّت الغارة الى استشهاد كلٍ من سميرة عبد الحسين أيوب (شقيقة الصحافي سمير أيوب) وحفيداتها ريماس محمود شور (14 عاماً) تالين محمود شور (12 عاماً) وليان محمود شور (10 اعوام) ووالدتهم هدى أيّوب الّتي أُصيبت بجروحٍ مع شقيقها الصّحافي سمير أيّوب.

وعملت سيّارات إسعاف تابعة لكشافة الرّسالة على نقل الجرحى والجثامين إلى مستشفى صلاح غندور في بنت جبيل.

وصدر في وقتٍ سابقٍ عن غرفة عمليات الدفاع المدني المركزية البيان التالي:

إنضموا الى قناتنا على يوتيوب

“استهدفت مسيرة صهيونية مساء اليوم سيارة مدنية في بلدة عيناثا، ما أسفر عن سقوط 3 شهداء مدنيين، وقد عملت وحدات من الدفاع المدني التابعة لكشافة الرسالة الإسلامية إلى نقلهم إلى مستشفيات المنطقة”.

وقال النائب حسن فضل الله لرويترز إنّ “ثلاث فتيات صغيرات وجدَّتهن قُتلن في قصف إسرائيلي لسيارة في جنوب لبنان اليوم الأحد”، واصفاً الهجوم بأنّه “تطور خطير ستكون له تداعيات”.

أضاف فضل الله: “إرتكب جيش الاحتلال مجزرة بشعة ضدّ سيارة مدنيّة أدت إلى استشهاد ثلاث فتيات، أعمارهن بين 8 سنوات و14 سنة، وجدتهن، وجرح والدتهنّ، وذلك في أثناء مرورهنَّ على طريق عام بين بلدتَي عيترون وعيناثا”.

وأردف: “هذه الجريمة تطوّرٌ خطيرٌ في العدوان الإسرائيليّ على لبنان، ولها تداعياتها، والعدو سيدفع ثمن جرائمه ضدّ المدنيين”.

تابعوا أخبارنا على Google-News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اكتشاف المزيد من صدى الارز

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading