صدى الارز

كل الأخبار
مشاهدة متواصلة
إستطلاع
تقاريرنا
أرشيف الموقع
Podcast
إشتركوا في نشرتنا

ألمانيا تدعو رعاياها إلى مغادرة لبنان على وجه السرعة

حذرت وزارة الخارجية الألمانية، اليوم الأربعاء، من تزايد مخاطر تصعيد النزاع بين إسرائيل وحركة حماس بعد مقتل الرجل الثاني في الحركة الإسلامية، ودعت رعاياها إلى مغادرة لبنان على وجه السرعة.

وكتبت الوزارة على موقعها على الانترنت «لا يمكن استبعاد تفاقم الوضع من جديد واتساع النزاع خصوصا بعد اغتيال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس صالح العاروري في منطقة بيروت في 2 يناير 2024. وهذا ينطبق بشكل خاص على الأجزاء الجنوبية من لبنان، وصولاً إلى المناطق المدنية في جنوب بيروت».

وشددت على أن «الوضع الأمني في المنطقة متقلب للغاية»، داعية المواطنين الألمان إلى مغادرة هذا البلد «بأسرع وسيلة ممكنة».

صيغ التحذير بعد اجتماع وحدة الأزمات التابعة للحكومة الألمانية الأربعاء.

قُتل صالح العاروري وستة من مسؤولي وقيادات حماس الآخرين في ضربة نُسبت إلى إسرائيل واستهدفت مكتبًا للحركة الإسلامية مساء الثلاثاء في معقل حزب الله القوي الموالي لإيران.

إنضموا الى قناتنا على يوتيوب

وكانت ألمانيا قد أصدرت تحذيرا من السفر إلى لبنان في أكتوبر الماضي، عقب اندلاع الحرب بين إسرائيل وحماس.

تابعوا أخبارنا على Google-News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *